منتدى الأصدقاء أحمد محمد الصغير

مرحبا بك أخى ( أختى )الكريم * يسعدنى ويشرفنى زيارتكم *ويسعدنى تسجيلكم فى المنتدى
أخوكم فى الله
أ/ أحمد محمد الصغير
منتدى الأصدقاء أحمد محمد الصغير

إسلاميات علم ومعرفة ( فلسفة ومنطق + علم نفس وإجتماع+لغة عربية +لغة إنجليزية + لغة فرنسية +تاريخ +جغرافيا + فيزياء + كيمياء + أحياء +رياضيات + إقتصاد وإحصاء +جيولوجيا وعلوم بيئية + مستوى رفيع +أخرى )أخبار برامج ( للكمبيوتر+ النت+ تحميل برامج إسلامية )جديد

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» منج الفلسفة والمنطق لعام 2016 الجديد
الأحد سبتمبر 13, 2015 8:38 pm من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» مذكرة الصف الأول الثانوى الجديد لعام 2015
الأربعاء مارس 18, 2015 7:00 pm من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» تحميل لعبة كرة القدم pes 2015 مجانا ً وبروابط مباشرة
السبت يناير 24, 2015 10:59 am من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» اقوى مذكرة ادب وورد للصف الاول الثانوى مدعمة بتدريبات الاسئلة بمواصفات جديدة لواضع الاسئلة 2014
الإثنين أكتوبر 20, 2014 12:06 am من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» مذكرة الاستاذ عبدة الجعر مراجعة قصة ابو الفوارس فصل فصل شامل كل الاسئلة الامتحانية بمواصفات 2014
الإثنين أكتوبر 20, 2014 12:04 am من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» 08102013 مُساهمة modars1 مذكرة الاستاذ احمد الشحات النصوص كاملة فى ابهى حلة (10.05 MB) اولى ثانوى المنهج المطور 2014 مذكرة الاستاذ احمد الشحات النصوص كاملة فى ابهى حلة (10.05 MB) اولى ثانوى المنهج المطور 2014
الإثنين أكتوبر 20, 2014 12:02 am من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» مذكرة الاستاذ الكفراوى منهج القراءة كاملا نص وأسئلة وتدريبات وورد لاولى ثانوى المنهج المطور 2014
الأحد أكتوبر 19, 2014 11:59 pm من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» أقوى مذكرة قراءة للصف الاول الثانوى ترم اول 2014/2015
الأحد أكتوبر 19, 2014 11:56 pm من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

» مذكرة التربية الدينية ترم أول 2015
الأحد أكتوبر 19, 2014 11:51 pm من طرف أحمد محمد الصغير أحمد

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    علم نفس(شرح)

    شاطر
    avatar
    أحمد محمد الصغير أحمد
    مدير المنتدى أ/أحمد محمد الصغير أحمد

    عدد المساهمات : 296
    تاريخ التسجيل : 15/02/2012

    علم نفس(شرح)

    مُساهمة  أحمد محمد الصغير أحمد في الأحد فبراير 19, 2012 11:03 pm

    الفصل الأول ***********
    علم النفس ـ تعريفه ونشأته

    تعريف علم النفس
    1) علم النفس هو دراسة السلوك
    2) بهدف التفسير والتنبؤ والتحكم القائم على قواعد مضبوطة مقتنه يطاق عليها اسم المنهج
    3) فهم الظواهر السلوكية للإنسان
    4) ومحاوله تفسيرها في ضوء خصائصها العامة
    5) والتنبؤ بإمكان حدوثها مستقبلاً فى مواقف معينة ووفق درجة من الاحتمالية .
    ملحوظــة :
    تعد دراسات السلوك الحيواني أحد فروع علم النفس التى توفر الكثير من الحقائق حول السلوك الانسانى .
    يهدف علم النفس إلى التوصل إلى القوانين السلوكية فى :

    1- أساليب العلاج والتأهيل النفسي .
    2- أساليب اختيار الأفراد للأعمال المختلفة .
    3- برامج وطرق التعلم .

    ما السلــوك ؟

    السلوك هو الاستجابة الكلية التى تصدر عن الفرد المواقف المختلفة رداً لى المنبهات .
    مثــال :
    1) نحن نفتح الباب استجابة لصوت الجرس .
    2) نقرأ استجابة للرغبة فى المعرفة أو التعلم أو المتعة .
    ملحوظة :
    يتطلب منا استجابة يسمى منبهاً سواء كان :
    1) المنبه داخلياً من ذاتنا .
    2) أم خارجياً من البيئة المحيطة بنا .
    خصائص الاستجابة الإنسانية

    1- ليست ميكانيكية : أى لا تشبه الضغط على زر الإضاءة فيضاء المصباح بالضرورة.
    2- ليست كالاستجابة الفيزيائية : القوة مضادة له فى الاتجاه ، كضرب كرة بالبلياردو وارتدادها فى الاتجاه المضاد بعد اصطدامها بأخرى .


    منبه استجابة

    كائن حى
    3- هي استجابة مرنة نتيجة لتوسط الكائن الحي بينها وبين المنبه .
    أنواع المنبهات

    - منبهات داخلية : مثل أننا قد نسلك أحياناً بناء على انفعالات داخلية كالخوف يجعنا نقترب من شخص معين .
    - منبهات خارجية : مثل تجنب طريق وعر أثناء سيرنا أورد التحية لمن يحينا .
    متى وكيف أصبح علم النفس علماً ؟
    1- يمتد ماضى علم النفس بامتداد تاريخ الإنسان وتفسيراته المختلفة لسلوكه سواء كانت خرافية أو واقعية .
    2- يمكن رصد بدايات التاريخ مع كتابات الفلاسفة الإغريق أفلاطون وأرسطو من القرن "19".

    شـــــــروط العلـــــــم

    1) أن يكون قابل لوجود الملاحظة ومحددة وقابلة للقياس .
    2) أن يوجد أشخاص مؤهلين ومدربين لدراسة الظواهر العلمية .
    3) أن توجد دورات ومجلات علمية متخصصة .
    4- أن توجد جمعيات علمية ترعى التخصص والتنمية .
    5- أن توجد مناهج موضوعية .
    إنشاء معمل فونت :

    1- إنشاء عالم النفس الألماني فيلهلم فونت Wundt أول معمل لعلم النفس فى جامعة ليبزج Leipzig فى ألمانيا عام 1879 .
    2- وقد جذب هذا العالم ومعمله مجموعة كبيرة من شباب الباحثين الأوربيين والأمريكيين الذين توافدوا عليه .
    -------------------------------------------
    الفصــل الثانــي***********
    المنهـج العلمــي
    مفهوم المنهج METHOD

    إن الشرط الأساسي لقيام أي علم هو وجود منهج لذلك يقال أن العلم هو المنهج .
    والمعنى العام للمنهج :
    1- أنه قواعد وخطوات مقننة (أي منظمة ومحددة ومتفق عليها) وموضوعية ونظامية .
    2- يتحقق من خلالها فحص الظواهر والخروج باستنتاجات أو استخلاصات حولها .
    3- يتكرر الحصول على النتائج نفسها فى كل مرة نعيد فيها استخدام هذه القواعد .
    4- مهما تغير مكان أو شخص الباحث الذى يستخدمها .
    مناهج البحث فى علم النفس
    1- الاستيطان .
    2- المنهج الشبه تجريبى .
    3- المنهج التجريبي .
    أولاً : الاستبطان :
    1- يعد من أول المناهج المستخدمة فى علم النفس .
    2- يقصد بها أن يتأمل الشخص ما بداخله ويستجوبه .
    3- قال فونت لابد من إلقاء الضوء على الخبرة الذاتية .
    ثانياً : المنهج التجريبي وشبه التجريبي وأخلاق العلم :
    1- يستخدم عندما يسعى الباحث إلى دراسة أثر متغير على آخر بطريقة كمية صارمة .
    2- يعتمد المنهج التجريبي على الضبط الصارم للظروف وعزل المتغيرات التى تتدخل دون قصد .
    مثــال :
    - معرفة الوقت الذى تستغرقه سيارة للوصول إلى الفيوم بسرعة معينة :
    أ- المتغير المستقل : سرعة السيارة .
    ب- المتغير التابع : الوقت .
    ج- فكلما زادت سرعة السيارة فل الوقت والعكس صحيح .
    المنهج الشبه تجريبى :
    1- يسعى الباحث لدراسة العلاقة بين متغرين على ما هما عليه فى الواقع دون التحكم فى المتغيرات .
    2- تكون الظاهر أو الخصائص التى سعى الباحث لدراستها ظواهر لا يمكن التحكم فيها .
    مثال :
    1- دراسة الفروق بين من يعانون من التخلف العقلي وبين متوسطي الذكاء فى التفاعل الاجتماعي (فنحن لا نستطيع أن نحول بعض الناس إلى متخلفين عقلياً لكي نقارنهم بغيرهم )
    2- دراسة الفروق بين مدمني المخدرات وغير المدمنين فى سرعة الإدراك (فنحن لا نستطيع أخلاقياً أن نعطى المخدرات لبعض الناس ونحولهم إلى مدمنين حتى نقارنهم بغير المدمنين )
    ملحوظة :

    دائماً ما يراعى العلماء والباحثون الاعتبارات الأخلاقية المختلفة فى بحوثهم وتجاربهم احتراماً لحقوق الإنسان وعدم جواز تعريض أحد للخطر أو المهانة من أجل هدف بحثي .

    الفصل الثالث*********
    فروع علم النفس
    وتعدد الاهتمامات النفسية

    يمكن النظر إلى فروع علم النفس المختلفة من خلال تصنيفها فى فئتين هما :
    أولاً: الفروع الأساسية لعلم النفس :
    تهدف إلى التوصل إلى قوانين السلوك دون النظر إلى حقيقة ما إذا كان يمكن الاستفادة علمياً من معرفة هذه القوانين أم لا .
    1- علم نفس التعلم : الذى يدرس قوانين التعلم .
    2- علم نفس الشخصية : الذى يدرس الشخصية وأنماطها وأبعادها .
    3- علم نفس الارتقاء : الذى يدرس ارتقاء سلوك الفرد عبر مراحل النمو المختلفة .
    4- علم نفس المعرفى : الذى يدرس العمليات المعرفية .

    ثانياً : الفروع التطبيقية لعلم النفس :

    تهدف إلى استثمار معرفتنا لقوانين السلوك فى المجلات الخدمية المختلفة وينقسم إلى :
    1- علم نفس التربوي : الذى يقوم بتطبيقات العلم فى مجال التعلم .
    2- علم النفس التنظيمي والإداري : الذى يستثمر حقائق العلم فى مجالات العمل المختلفة.
    علاقة علم النفس بالعلوم الأخرى

    توجد صلة وثيقة بين علم النفس وكثير من العلوم الأخرى كما يلي :
    1- علم النفس الفسيولوجى : يدرس أثر وظائف الأعضاء والغدد على السلوك .
    2- علم النفس العصبى : يدرس عمل المخ وهى القاعدة البيولوجية للسلوك .
    3- علم النفس الاجتماعى : يهتم بدراسة التفاعل بين الأفراد وسلوكهم .
    4- علم النفس الاكلينكى : يهتم بدراسة المرض النفسي والسلوكي .

    الباب الثانى *************************
    الفصل الأول ************
    دوافع السلوك الانسانى
    من أهم ما يميز الكائنات الحية بوجه عام ، بما فى ذلك الإنسان سواء كان السلوك من الداخل أو من الخارج .
    تعريفات أساسية :
    (أ) الحاجة :
    1- تعنى افتقاد الكائن الحى لشئ ما .
    2- يترتب على هذا افتقاد نوع من التوتر يدفع إلى محاولة إرضاء الحاجة المفتقدة الحاجة قد تكون : I داخلية كالحاجة إلى الطعام أو الماء أو الهواء .
    II اجتماعية كالانتماء أو التفوق أو الانجاز المرتفع ....إلخ .
    (ب) الدافع :
    عبارة عن حالة من التوتر تدفع الكائن الحى إلى القيام ببعض الأنشطة التى تؤدى إلى إشباع حاجة أو تحقيق هدف معين .
    العلاقة بين الحاجة والدافع والوصول إلى الإشباع
    توتر
    داخلى

    1- العطش : يتولد عنه الحاجة إلى الماء من خلال :
    أ- لا يستطيع الكائن الحى الاستغناء عن الماء لأنه العنصر الأساسى فى تكوين أجسامنا وكذلك الدم .
    ب- عندما يفقد الانسان الماء سواء عن طريق (العرق أو التبول) .
    2- الجوع : يتولد عن الحاجة إلى الطعام والجوع من الدوافع الفسيولوجية القوية التى لابد من إشباعها إذ لا يستطيع الانسان الاستمرار فى تحمل الجوع لهذا يؤدى إلى نقص دافع الجوع .
    تصنيف دوافع السلوك الانسانى


    دوافع فسيولوجية دوافع نفسية اجتماعية

    فسيولوجية خالصة ذات طابع اجتماعى فردية اجتماعية

    عطش جوع الجنس الأمومة الفضول الاعتماد الانجاز الانتماء
    وحب على
    الاستطلاع النفس

    (ب) الدوافع الفسيولوجية ذات الطابع الاجتماعى (الجنس والأمومة)
    دافع الجنس :
    1- الدافع الجنسى دافع فطرى
    2- يقوم على أسس بيولوجية .
    3- تساعد على حفظ النوع .
    4- فالسلوك الجنسى يعتمد فى ارتقائه ونضجه على أسس بيولوجية ،تتمثل فى نشاط الهرمونات الجنسية .
    ملحوظة : هذا السلوك يتشكل وفقاً للمجتمع الذى يعيش فيه فثقافتنا المصرية والعربية والإسلامية تنظر إلى الجنس على أنه فطرة الله ، تتم ممارسته بعد النضج فى ظل نظام اجتماعى هو الزواج ورعاية الأبناء وهى ثقافة معتدلة لا تميل إلى التحقير ، وانما تميل إلى توظيف الجنس فى إطار القيم الاجتماعية والدينية .
    دافع الأمومة :
    1- دافع الأمومة مثل الدافع الجنسى له أسس بيولوجية .
    2- يتشكل فى المجتمع الانسانى وفقاً للقيم الثقافية والاجتماعية والدينية .
    3- لنماذج سلوك الأمومة التى يمكنها أن تقلدها والتى يفترض فى ثقافة معينة .
    4- إما بمزيد من الحب والاهتمام بأبنائها أو الإهمال وسوء المعاملة لهم .
    ملحوظة :
    ونظراً لأن سلوك الأم مع الأبناء منذ الأيام الأولى وخلال سنوات العمر المتتابعة يشكل هؤلاء ويساعدهم على التوافق النفسى والاجتماعى فقد أولت المجتمعات الحديثة رعاية الأم للأبناء عناية خاصة .
    * الدافع النفسية والاجتماعية :
    1- الدوافع الفردية ومن أمثلتها :
    * دافع الفضول أو حب الاستطلاع :
    - يتولد لدى الانسان منذ طفولته .
    - يدفعه إلى استكشاف البيئة المحيطة به بأنواع من النشاط لا ترتبط بالحصول على مكافأة مباشرة (كالحصول على طعام ما مثلاً ... )
    - قد تشجع أساليب التنشئة الاجتماعية فى الأسرة والمدرسة وهذا الدافع لدى الأطفال لتنمية مهاراتهم على الاستكشاف .
    * دافع الاعتماد على النفس :
    1- تؤدى أساليب التنشئة الاجتماعية للطفل .
    2- تنمية الاعتماد على النفس .
    3- وذلك من خلال تنمية المهارات والوظائف الإدراكية والحركية والاجتماعية .
    مثال :
    فى مواقف الأكل والشرب واللبس والنظافة واستكشاف البيئة الخارجية .
    الدوافع الاجتماعية : ومن أمثلتها :
    (أ) دافع الانجاز : ويتمثل هذا الدافع فى سعى الفرد الدائب لبلوغ أعلى مستوى من الانجاز فى أنماط نشاطه العقلى والاجتماعى ، مما يحقق لع تفوقاً على أقرانه .
    * وتساعد التنشئة الاجتماعية فى الأسرة على تنمية هذا الدافع من خلال :
    1- التشجيع على أنواع السلوك الذى يتسم بالاستقلال والتميز .
    2- محاولة التفوق على الزملاء والقيام بأنواع من السلوك
    مثال :
    أ- الأسرة التى تشجع أبناءها على أن يكونوا أبطالاً .
    ب- الأسرة التى تقلل من شأن ومهارات أبنائها وتضع أمامهم العراقيل النفسية .
    * دافع الانتماء :
    1- من الدوافع الاجتماعية الهامة التى تساعد الفرد على التعاون مع الاخرين .
    2- دافع الانتماء أو الشعور بالتقارب والتجاوب والحاجة إلى التفاعل الايجابى مع الاخرين فى الجماعة .
    3- يصدر عنه حاجة الفرد إلى الجماعة ( كالأسرة والأصدقاء)
    * ترتيب أولويات الحاجات والدوافع :
    كيف يتم ترتيب الأولويات بالنسبة للدوافع ؟
    1- الدوافع الاجتماعية : مثل دافع الاستقلال فى مقابلة التبعية ، المخاطرة فى مقابل التواكل ، الشجاعة فى مقابل الجبن .
    2- السمات الشخصية : مثل درجة الثقة بالنفس ، الالتزام الوجدانى والانطوائية ، درجة تحمل تأجيل الحاجات ، الذكاء العام والقدرة على الإبداع والابتكار .
    3- القيم الاجتماعية والثقافية والدينية التى يتمثلها الفرد .
    4- الخبرات الشخصية فى الأسرة والمدرسة ومع الأصدقاء .
    5- الظروف الاجتماعية المباشرة (فى الأسرة والمدرسة ) والظروف الاجتماعية العامة على مستوى المجتمع .
    كل هذه المتغيرات تسهم فى وجود فروق فى ترتيب الأولويات لموضوع إشباع الحاجات وإضفاء قيمة أكبر على بعضها .



    الفصل الثانى**************************
    الانفعالات
    تعريف الانفعال :
    يمكن تعريف الانفعال بأنه :
    1- عبارة عن حالة وجدانية تنشأ عن مصدر نفسى نتيجة لإعاقة السلوك أو التفكير المعتاد .
    2- تشمل الفرد كله وتؤثر وفقاً لشدتها فى كل من سلوكه .
    3- تعبيراته الظاهرة وخبراته الشعورية ووظائفه الفسيولوجية .
    من أمثلة الانفعالات : الخوف ، الغضب ، السرور ، الغيرة .
    العلاقة بين الانفعالات والدوافع :
    رغم وجود صلة وثيقة بين الانفعالات والدوافع ، إلا أنه يمكن التمييز بينها على أساس كل من النقاط التالية :
    1- تستثار الانفعالات غالباً من منبهات خارجية بينما تستثار الدوافع من منبهات داخلية .
    2- تعتمد الدوافع على الانفعالات ، وتستمد منها الطاقة التى تحولها إلى سلوك يسهم فى إرضاء الدوافع .
    ملحوظة : بعض المنبهات الخارجية فد تجرك الدافع لكنها لا تخلفه مثل رؤية الانسان الجائع للطعام .
    الجوانب الأساسية للانفعال :
    1- الاستجابة الفسيولوجية .
    2- الخبرة الشعورية أو التقدير المعرفى .
    3- السلوك الظاهر أو الاستجابة التعبيرية .
    أولاً : الجانب الفسيولوجى للانفعال :
    عندما نمر بخبرة انفعالية شديدة مثل الخوف الشديد أو الغضب الشديد :
    1- ازدياد سرعة ضربات القلب ، وارتفاع ضغط الدم .
    2- زيادة سرعة التنفس واتساع حدقة العين .
    3- ازدياد العرق ونقصان اللعاب .
    4- ازدياد سكر الدم ، لتزويد الكائن الحى بمزيد من الطاقة .
    5- سرعة تخثر (تجلط) الدم فى حالة الجروح .
    6- تحويل الدم من المعدة والأمعاء إلى المخ والعضلات .
    ملحوظــة :
    يلاحظ أن هذا الازدياد فى شدة الفسيولوجية يميز الحالات الانفعالية الشديدة ( كالغضب والخوف) لمواجهة الخطر (بالقتال أو الهروب) وإن كانت نفس هذه الاستجابات تظهر أثناء الاستثارة الانفعالية الشديدة بالفرح أو السعادة البالغة ، على حين تتميز انفعالات أخرى (مثل الأسى أو الحزن) بهبوط العمليات الجسمية أو انخفاض إيقاعها .
    ثانياً : الخبرة الشعورية أو التقدير المعرفى الإدراكى للخبرة الانفعالية :
    كيفية تقدير وتمييز الانفعالات
    1- الطابع الوجداني : الذى يتراوح بين طرفين أحدهما السرور والآخر لحزن أو الكدر .
    2- الشدة أو الحدة : تختلف درجة الانفعال من حالة الاستثارة المنخفضة أو المتوسطة أو الشديدة (المرتفعة)
    3- المدة أو الاستمرار: تختلف الاستجابات الانفعالية من حيث الفترة التى تستغرقها .
    4- البساطة أو التعقيد : قد تكون الانفعالات المثارة فى موقف معين بسيطة أو معقدة ومتداخلة ويصعب الفصل بينها .
    تأثير الانفعالات على التوافق النفسي والاجتماعي
    1- تساعدنا الانفعالات على التكيف مع ظروف البيئة الخارجية .
    2- تذوق الخبرة الانفعالية السارة .
    3- تذوق بعض الخبرات الانفعالية المكدرة .
    4- وقد أوضحت الدراسات والبحوث النفسية أن الخبرة الانفعالية لها تأثير كبير على الأداء التكيفى والمعرفي ، فالخبرة الانفعالية إذا كانت ضعيفة ومنخفضة فإن الأداء العقلي يكون ضعيفاً حيث يقل الاهتمام والتركيز . منخفض الأداء التكيفى
    قوية
    ضعيفة
    الأداء العقلي
    الباب الثالث**********************
    العمليات المعرفية

    الفصل الأول ( الإحساس )*****************
    الإحساس :
    1) هو أبسط العمليات المعرفية .
    2) يتم بها اكتشاف المثيرات أو المنبهات .
    3) تعتبر الخطوة الأولى لجميع العمليات المعرفية .
    الأجهزة الحسية :
    1) تتسم الكائنات الحية بأنها مزودة بأنظمة متخصصة فى جمع المعلومات عن البيئة
    تسمى الحواس أو الأجهزة الحسية .
    2) هى السمع والبصر والشم والتذوق واللمس .
    3) يوصفون بالحاسة السادسة وهم هؤلاء الذين لديهم ما يتجاوز الحواس الخمس المعتادة
    والشائعة .
    الحواس :
    هل هى خمس حواس ؟
    1) البحث العلمى يؤكد أن حواس الإنسان أكثر من خمس .
    2) وقد حصرها العلماء المحدثون فى إحدى عشرة حاسة تشمل أربع حواس من الحواس
    الخمس التقليدية ، وهى " البصر والسمع والتذوق والشم . "
    3) أما الحاسة التى اعتاد الناس على تسميتها حاسة اللمس فقد حللت إلى خمسة أنظمة
    حسية متخصصة تتصل بالجلد هي : التلامس والضغط والحرارة والبرودة والألم .
    توجد حاستان أخريان تتصلان بالجسم ذاته : ولذلك تسمى الحاستان الجسمتيانً
    الإحساس بالحركة ، الإحساس بالتوازن
    الإحساس الحركي : يفيد فى معرفة الإنسان بوضع جسمه أثناء الحركة فإذا ثنيت أصابعك مثلا وأنت مغمض العينين فإن إحساسك الحركي يجعلك تشعر بحركة الثنى هذه .
    الإحساس بالتوازن : فيفدنا فى معرفة اتجاه الجسم عند الدوران أو الميل أو التأرجح وغير ذلك من الحركات التى تؤدى إلى تغير وضع الرأس والجسم بالنسبة الى الأرض , وما يصاحب ذلك من الشعور بفقدان التوازن أو الدوران أو الدوار أو الغثيان .تتكون عملية الإحساس من أربع خطوات , هي :
    1 – التنبية أو الاستشارة : التنبيه أو الاستشارة هو الخطوة الأولى فى عملية الإحساس وبدونه لا يمكن لهذه العملية أن تتم على الإطلاق وتختلف دراسة علم النفس للإحساس عن دراسة علام الفسيولوجيا فاهتمام عالم الفسيولوجيا ينصب على أساس معرفة خصائص الإحساس وهى:
    - شدة الإحساس ودرجته :
    (1) تختلف درجة إحساسنا بالمثير تبعا لشدة المثير مثل كلما كان الصوت ذا رنة عالية زادت شده إحساسنا به , كذلك يترواح الضوء بين الناصع والحالك , ولا تستدعى تكتكة ساعة اليد
    (2) فلكي ينشأ الإحساس ينبغي ان تصل شدة المثير الى درجة محددة من الشدة هذا القدر الأدنى للاستشارة التى تكون فى مستوى أقل من العتبة المطلقة فلا تستدعى إحساسا ولعنا نلحظ ذلك مثل أثناء اختبارات طبيب الأذن لقدرة أحد الأفراد على السمع عن طريق استخدام أدوات تصدر أصوتا منخفضة يصل الصوت للدرجة التى يبدأ معها المفحوص فى سماع هذا الصوت .
    وفى نفس الوقت هناك عتبة عليا الإحساس عن تسمى العتبة القصوى وفى الواقع لم يتوصل العلماء الى معلومات دقيقة عن تحديد العتبات القصوى أو الحدود العليا للحواس , نظرا لان اقتراب المثير من مستوى العتبة القصوى يجعله مؤلما كما انه ومن الأمثلة الموضحة لذلك تنبيه الأطباء للأفراد بعدم النظر لقرص الشمس ونصحهم بارتداء نظارات سوداء وهذا فلكي يكون المنبه أو المثير قادرا على استشارة عضو الحس العملية مدى يتجاوز .
    (1) أما الحساسية للاختلاف والتى تعنى القدرة على الإحساس بالفروق بين المثيرات فالعضو الحساس لا يتأثر بأي تغير يطرأ على المثير .
    (2) بل لابد أن يصل التغير فى شدة المثير الى حد معين حتى يحس العضو الحساس بهذا الفرض هذا الحد يطلق عليه العتبة الفارقة .
    (3 ) ويقصد بها الفرق فى التنبيه أو الاستشارة الذى يجعل الفرد واعيا بوجود فرق بين مثيرين مثل فاذا كنت تجلس فى غرفه مضاءة بخمس شمعة فإن إضافة او نقصان شمعة واحده لا يجعلك تشعر بالفرق فى الإضاءة أما إذا كان زاد العدد عشر شمعات أخرى فإنك ستشعر بالفرق أقل عدد الشمعات ( الزائدة أو الناقصة ) يجعلنا نشعر بالفرق فى الإضاءة هو العتبة الفارقة .
    ملحوظة :

    وقد توصل العالم فيبر Weber من خلال تجاربه الى وجود قيمة ثابتة تمثل النسبة بين العتبة الفارقة وشدة المثير الحالي لكل حاسة من الحواس .
    ففي حالة إضاءة الغرفة بخمسين شمعة فإن العتبة الفارقة لبعض الأفراد هي خمس شمعات وبذلك تكون النسبة (5/50) أي = (1/10) نفس هؤلاء الأفراد إذا بلغت شدة الإضاءة الحالية مائة شمعه ستكون (10/100) أى = (1/10)
    نـــــوع الإحســـاس
    بعض الأصوات تكون حادة وبعضها يكون غليظا مثال لذلك حدة الصوت الصادر عن وتر قصير وغلظة الصوت الصادر عن وتر طويل
    (أ) حركة اليد اليسرى لعازف آله الجيتار على ذراع الآلة اقترابا وابتعاد عن حوض الآلة.
    (ب) فهو بذلك يقوم بتغيير أطول الأوتار فيغير نوع الصوت .
    (ج) هنا يجب ملاحظة الفرق بين خاصية الشدة وخاصية النوع .
    (د) فهناك صوت حاد ( نوع ) مرتفع ( شدة ) وهناك صوت غليظ ( نوع ) مرتفع ( شدة ) .
    2- الاستقبال
    (أ) تقوم الحواس المختلفة باكتشاف المعلومات الحسية المرتبطة بها ولكل حاسة عضو اكتشاف خاص بها يسمى المستقبل .
    (ب) وهو عبارة عن مجموعة من الخلايا العصبية
    (ج) تستجيب بطريقة خاصة لنوع معين من الطاقة فشبكية العين مثلا هى المسئولة عن اكتشاف واستقبال النور فى صورة موجات كهرومغناطيسية وهى نوع من الطاقة الفيزيائية .
    (ب) ويوجد لجميع الحواس الأخرى أعضاؤها المسئولة عن عملية اكتشاف واستقبال المثيرات
    ملحوظة : ان معظم المستقبلات فى أعضاء الحس المختلفة فى أماكن داخ لالجس لحفظها ومن ثم يصعب إصابتها أو تلفها ولا تستثنى من ذلك إلا بعض المستقبلات الحسية الجلدية فشبكية العين التى تحدثنا عنها تقع فى مؤخرة مقلة العين .
    (ج) ولذلك فهي حماية مقلة العين ذاتها .
    (د) وكذلك ما يحيط بها من أنسجه وعظام وشعر .

    تحويل الطاقة :
    بعد اكتشاف المثير واستقباله يتم تحويله من نوع من الطاقة الى آخر وتلعب خلايا الاستقبال الحسية أيضا دور المحول لهذا النوع الجديد من الطاقة الذى يتخذ دائما صورة الإشارات الكهربائية التى هى لغة الجهاز العصبي ومعنى ذلك أن المثير الحسى سواء كان ميكانيكيا او كهرومغناطيسية يحول الى إشارات كهربائية وكيميائية حتى يمكن للجهاز العصبي
    ويتم انتقال الصورة الجديدة للطاقة الى المخ خلال العصب الحسي المتخصص
    ويوجد لكل حاسة عصبها الحسى ومن أمثلة
    التسجيـــــل

    عندما تنتقل الإشارات الكهربائية الكيمائية الدالة على المثير أو المنبة الى المخ فإنها تؤدى الى تنشيط جزء من المخ يتولى تسجيل هذة الإشارات كإحساس ومن ثم فإن عملية الإحساس لا يمكن لها ان تتم الإ بعد وصول الإشارة الى المخ وتختلف الحواس المختلفة فى المناطق التى تخصها فى المخ والتى يتم تنشيطها واستثارتها عند حدوث عملية الإحساس وبعد التسجيل يمكن للعمليات المعرفية التالية الأكثر تعقيدا أن تحدث .
    لاحظ أن :
    يحذر العلماء من النظر الى قرص الشمس أثناء لحظات الكسوف ونصحهم بارتداء نظارة سوداء .
    لكي يكون المنبة قادرا على استشارة عضو الحس لابد أن يكون فى مدى يتجاوز العتبة المطلقة ويقل عن القصوى .
    -------------------------------------
    (الفصل الثانى )****************
    الانتباه
    الانتباه
    هو العملية المعرفية التى يتم من خلالها مثير من عدد المثيرات أشبه بالفلتر أو المصفاة .
    مثال : إذا كنت فى حين ان مزدحم . فأنت تسمع أصوات ناس وسيارات وصوت مذياع يأتي من بعيد وكذلك صوت صديق ينادى عليك هذه كلها مؤثرات تحاول أن تجذب وتشد انتباهك – من هذا وعدم الأكثر بالمثيرات الأخرى أنت فى هذا وعدم الأكثر بالمثيرات الأخرى أنت فى هذة الخطأ فى حلة انتباه .
    (أ) تخيل نفسك فى مكان مزدحم بالناس إنك فى هذا الموقف تكون " فى محيط من المثيرات " أشياء " أشخاص , ورائح .. إلخ كلها تتزاحم وتتناقص على الفوز باستقبال أعضائك الحسية لها ومع ذلك فقد تقرر أن تستمع الى حديث شخص معين , وحين تفعل ذلك فان أذنيك تحلان موجة صوتية شديدة التعقد تتجمع فيها انتباه فأنت تصغي الى حديث صديقك الذى برز فى بؤرة وعيك بينما أصوات الأشخاص الآخرين تذوب معا ما يسمى الضوضاء أو الضجيج من خلال المثال السابق يمكننا استخلاص بعض خصائص الانتباه
    خصائص الانتباه :
    (1) الانتباه عملية انتقائية للمثيرات أو المنبهات : والانتباه يقوم فى هذة الحالة بمهمة المصادقة أو الفلتر بالنسبة لهذه المثيرات.
    (2) الانتباه عملية إدراكية مبكرة :
    علل : إذا كان الإحساس هو الخطوة الأولى لحدوث الانتباه والإدراك فإن الإحساس يهتم بالمثيرات الخام ؟
    أما فى الإدراك فينصرف الاهتمام الى خلع المعاني والتفسيرات والتأويلات على هذة المثيرات ويقع الانتباه فى منزلة بين العمليتين ( الإحساس والإدراك ).
    (3) مدى الانتباه :
    س ما مقدار ما يمكن أن ينتبه إليه المرء فى المرة الواحدة ؟
    جـ : تؤلف ما يسمى فى علم النفس التجريبي مشكلة " مدى الانتباه "
    مثال : يعود هذا الموضوع بأصوله إلى القرن التاسع عشر حين قام أحد الباحثين بتجربة بسيطة ألقى فيها بحفنه من البقول على صينة وحوال أن يحدد حبات البقول التى يمكن للعين أن تستوعبها بنظرة واحدة .
    فوجد أو حين يزيد عدد الحبات عن ثماني حبات يزداد أخطاء تقدير عددها وقد تحسنت هذة التجربة منذ ذلك التاريخ وتكررت فى صور مختلفة باستخدام جهاز العارض السريع ( التلسكوب) وهو جهاز يعرض المثيرات البصرية لفترات وجيزة وقد تأكدت النتيجة السابقة فيما يسميه قانون الدعم (7 + 2 ) السحري حيث مدى الانتباه يكون أدق ما يكون حول أرقام بوحدتين 5,9

    بعض صور الانتباه
    1- تشتت الانتباه :
    عندما يكون الفرد مشغول ومندمج فى عمل مبين " كالمذاكرة مثلا" ويتعرض لمثير دخيل كالضوضاء المفاجئة – التى تحاول جذب الانتباه والتركيز عليها وأبعاده عن العمل الأصلي المذاكرة وهذا ما يسمى تشتت الانتباه فهناك احتمالين .
    أ ـ إما التوقف عن المذاكرة والانتباه الى المثير الدخيل .
    ب ـ وإما الاستمرار فى المذاكرة وعدم الاهتمام بالمثير .
    تأثير الضوضاء كعامل مشتت للانتباه :
    أ ـ نوع الضوضاء : فالضوضاء المتواصلة أقل تأثيرا فى تثبيت الانتباه من الضوضاء المتقطعة أو غير المألوفة .
    مثال : التركيز فى القراءة أثناء سير القطار.
    ب ـ نوع العمل : فالأعمال العقلية ( كحل المسائل الرياضية ) – أكثر قابلية للتأثر بالضوضاء من الأعمال الروتينية البسيطة .
    ج ـ إدراك الفرد للعمل : يستطيع المرء أن ينتج فى الضوضاء مثلما ينتج فى الهدوء بشرط أن تكون دوافعه للعمل قوية .
    وان يبذل جهدا يزداد بازدياد الأثر الضوضاء إلا أننا يجب ان ننتبه الى أن هذا الجهد الذى يبذله الشخص للتغلب يكون كبيرا للغاية وقد يؤدى هذا الى التعب قد يؤدى الى زيادة عدد الأخطاء فى العمل وضعف تركيز الانتباه
    2 ـ توزيع الانتباه :
    هل يمكن الانتباه لمثيرين أو القيام بعملين فى وقت واحد ؟ هذا التساؤل يتضمن مشكلة جوهرية فى بحوث الانتباه تتصل بما يسمى توزيع الانتباه تقوم فى كثير من الأحيان بعملين أو أكثر فى وقت واحد بل إن بعض المهن تتطلب ذلك وبعض هذة المهن قد تكون بسيطة مثال : عامل التليفون أو معقدة كقائد الطائرة ، وتؤكد نتيجة البحث حول هذا الموضوع أننا نستطيع القيام بعدة أعمال أو الانتباه لأكثر من مثير فى وقت واحد فى الأحوال الآتية :
    مثال :
    الانتباه لمثيرين مألوفين ومتوقعين كأغنية مفضله تصدر عن الراديو أو طريق مألوف تقود فية السيارة .
    2 ـ الانتباه لمثيرين أحدهما يتطلب استجابة أتوماتيكية تصدر دون الحاجة الى تحكم إرادي .
    مثال: قائد السيارة يتحدث الى الشخص الجالس الى جواره أثناء قيادة السيارة .
    3 ـ الانتباه لمثيرين يرتبطان معا ويتطلبان أداء متكاملا .
    مثال :ملاحظة كاتب الآلة الكاتبة الماهر لكل من لوحة مفاتيح الآلة والنص الذى يقوم بكتابته .
    4 ـ الانتباه لمثيرين يمكن التحول بسرعة من أحدهما الى الآخر كما يحدث حينما تستمع الى شخص يتحدثان إليك معا مثال: فإنك حينئذ تركز لبضع ثوان على حديث
    مثال : الشخص الثانى لبضعة حديث الشخص
    ملحوظة : أصبحت المثيرات فإنها سوف تتنافس يتم توزيع الانتباه على هذة الشخص يلاحظ مثيرين ينتبه كل منها نصف انتباه وهذا هو المعنى الجوهري لتوزيع الانتباه
    تركيز الانتباه
    ما الذى يجعلنا نلاحظ آخر بينما كل منهما يستقبله عضو الحس ؟
    جـ - جذب الانتباه وتركيزه .
    أ ـ عوامل تتصل بالمثير وتشمل الملاحظ : حجم المثير وشدته ولونه وحركته.
    ب ـ عوامل تتصل بالشخص بالمثير ودرجة جاذبيته له ودوافعه .
    تركيز الانتباه والعوامل المؤثرة فيه :
    تصيف العوامل المؤثرة فى الانتباه الى فئتين : عوامل موضوعية تتصل بالمثير وعوامل ذاتية تتصل خبراء الإعلان .
    العوامل الموضوعية الخارجية :
    1 ـ طبيعة المثير : فصورة الإنسان أكثر جذبا للانتباه من صورة الشئ الجامد
    مثال : الأغنية أكثر إثارة للانتباه من الكلام العادى .
    2 ـ تغير المثير : فالمثير أكثر جذبا للانتباه من المثير المتكرر مثال ولذلك ينصح المحاضر بأن يغير من إيقاع صوته حتى يلفت انتباه الآخرين .
    3ـ موضع المثير : مثال فى الصحف اليومية أكثر جذبا للانتباه من الصفحات الداخلية أمام العينين أكثر لفتا من الإعلان .
    4 ـ حركة المثير : فالمثير يلفت الانتباه أكثر العتبة القصوى .

    العوامل الداخلية الذاتية :
    الدوافع : تلعب الدوافع والميول والحاجات والرغبات دورا فى توجيه الانتباه .
    مثال : العروس التى تنشغل
    التوقيع : حين يتوقع الشخص وصول أحد أصدقائه لزيارته فى وقت معين مثال ذلك حين يستمع أثناء حوار أحد الأفلام الأجنبية الى جملة باللغة العربية .
    التعود : حين يتعود الشخص على بعض المثيرات ومثال ذلك حين يستمع أثناء حوار فى احد الأفلام الأجنبية الى جملة باللغة العربية .
    4ـ الراحة والتعب : يكون الشخص أكثر انتباها إذا نال قسطا حين يتعرض للتعب يكون أقل انتباها وقد أفادت نتائج المجالات .
    مثال : الإعلان وهندسة الطرق ( إعداد الإشارات التحذيرية علامات المرور والصحافة التى تسعى الى جذب انتباه الإنسان .
    -----------------------------------
    الفصـــل الثالــث***************
    الإدراك
    الإدراك هو العملية المعرفية التى تخلع معنى ودلالة على المثيرات أو فالإدراك هو الذى يقوم بتفسير وتأويل المثيرات الحسية وصياغتها على نحو يمكن فهمة .
    قوانين الإدراك :
    أولا : القانون الاساسى للإدراك : الكل أكبر من مجموع أجزائه :
    يعود الفضل الى مدرسة الحبشطلت فى الاهتمام بدراسة قوانين الإدراك وتوصلت الى قانونه الأساسى وهو ان الكل أكبر من مجموع أجزائه فأنت حين تقرا كلمتى ( باب ) , ( أ ب ) الحروف فإنك لا تدركها كحروف منفصلة وإنما كوحدات كليه الأخرى للإدراك .
    ثانيا : قانون الشكل والأرضية :
    فى موقف الإدراك عادة ما يوجد مثير أساسي له خصائص بارزة يسمى الشكل ومثيرات أخرى أقل بروزا تسمى الأرضية
    مثال : فالكلمات المطبوعة على هذه هى أشكال سوداء على أرضية على الذى تعزفه آله الكمان هو من الأصوات التى تعزفها آلة تؤلف الاوركسترا ومن مؤشرات الغموض الإدراكى أن يتساوى الشكل والأرضية فى البروز .
    ثالثا : قانون ثبات الإدراك :
    نحن ندرك الأشياء من حولنا كأنها ثابتة فى حجمها وشكلها ولونها رغم أنها دائمة التغير تبعا لدرجة بعدها عن عضو مثال شبكة العين مثلا فى حالة الإدراك البصري فلون غلاف الكتاب يظل أحمر على الرغم من اختلاف درجات الضوء فى الحجرة كما أنها فى الطائرة تدرك السيارات والطرق والكباري والمنازل بحجمها الطبيعي
    رابعا : قوانين التجمع :
    (قانون التشابه – قانون التقارب – قانون الانتظام – قانون الاستمرار والاتصال – قانون الإغلاق - قانون السياق )
    قانون الإغــــلاق :
    يميل الشخص الى إدراك المثيرات غير الكاملة على انها كاملة وذلك بسد الفجوات والثغرات التى فيها بحيث تصبح لها معنى ودلالة تأمل إنك تدركه على انه قطة على الرغم من تقطعه كما تدرك على انها مربعات على الرغم من وجود الغرات فيها .
    مثال : الأمثلة العملية على ذلك إدراك الكلمة الخطأ فى الكتاب المطبوع
    قانـــون السيـــاق :
    يميل الشخص الى إدراك معنى المثير وفقا الأخرى التى تسبقة أو تصاحبه او تلحقه وهذه المثيرات المحيطة الموجود فى المنتصف
    12
    C 13 A
    14
    إنك إذا قرأته ضمن العمود فسوف تدركه على انه الرقم 13 ومرة على انه الحرف الأبجدي B ومرة أخرى يلعب هذا القانون دورا فى إدراكنا للكلمات فى أدراك معاني الكلمات الجديدة او غير المألوفة وتلعب العوامل الذاتية لدى المدرك مثل الدافعية السابقة .

    بعض الخبرات الادراكية غير العادية :
    يتعرض الإنسان لبعض الخبرات الادراكية غير العادية نعرض فيما يلي أمثلة لها :
    أ ـ الخداع الادراكى :
    الخداع الإدراكى : هو سوء تأويل للمثيرات باعتبارها تنتمي الى علام الواقع فهو إدراك حسي
    او غير صحيح والخداع الادراكى ظاهرة نفسية طبيعية يتعرض لها معظم الناس الطول أو المسافة والذي او المسافة والذي ينسب الى مكتشفة
    ب ـ الهلاوس :
    إذا كان الخداع هو خطأ فى إدراك المثير باعتباره ينتمى الى عالم الواقع فتعتبر الهلاوس هي اضرابات سلوكية يدرك فيها الشخص مثيرات وقد تكون هذه الهلاوس بصرية أو سمعية أو لمسية وغيرها .
    والهلاوس من علامات الذهان وهو المرض العقل كما يعانى منها مدمنو المخدرات ان بعض المرضى بالحمى الشديدة والذين عنهم بعض هذه الحالة أمرا طبيعا وعادة ما تزول بزوال المرض او ظرف الحرمان من الإدراك الحسى ( كالبقاء فى كهف مظلم لفترة طويلة )
    ملحوظة : يتم الإدراك بصورة واضحة كلما كان هناك بتباين واختلاف بين الشكل والأرضية أما إذا كان هناك تشابه بين الشكل والأرضية فلأتم الإدراك بصورة صفراوية
    مثال رؤية العمارات الشاهقة فى حجم علبة الكبريت بالنسبة كراكب الطائرة وكذلك لون غلاف الكتاب يظل أحمر على الرغم من اختلاف .
    --------------------------------
    الفصل الرابع********************
    التعلم وأسس الاستنكار
    أولا : معنى التعلم :
    التعلم هو تغير شبه دائم فى الأداء يحدث استجابة لمثير أو موقف ويكون نتيجة لخبرة أو الممارسة . ويتطلب حدوث التعلم توفر مجموعة من الشروط مثل النضج العضوى والنمو العقل والدوافع والممارسة .
    كيف نتعلم فى المدرسة ؟
    الإنسان ليس فى حاجة الى ان يتعلم فقط ما يدفعه حب الاستطلاع الى محاولة كيف يتعلم ثم محاول تحسين طريقته فى التعلم .
    اهتم عدد كبير من علماء النفس بوضع وتطوير استخدام طرق جديدة تعتمد على وصف المتعلمين والتى كانت تعتمد على وصف العالم لطريقة .
    تصور مستويات المعالجة
    (أ) من أهم الأفكار المطروحة فى بحوث التعلم الإنساني خلال الربع الأخير
    (ب) أثناء محاولتهم دراسة الموضوعات الدراسية المختلفة .
    المستوى السطحي للمعالجة Surface-level processing :
    (1) الحقائق والمعلومات المذكورة فى النص وتأكيدها .
    (2) والتدليل عليها بمعلومات سابقة لديه .
    (3) تركيزه الرئيسي يكون على متطلبات الامتحان لذلك يستخدم طريقة التسميع والتعلم
    والصم للمعلومات .
    مثال :
    (فى القرن العشرين تم اكتشاف أربعة أجهزة ، وفى القرن التاسع العاشر تم اكتشاف جهازين فقط ، فى حين تم اكتشاف الآلة الكاتبة فقط فى القرن الثامن عشر ، أي أن الاكتشافات أصبحت تأتى بسرعة أكثر )
    المستوى العميق للمعالجة :
    1- يتبنى هذا المستوى الطالب الذى يسعى لمعنى النص .
    2- عن طريق تحليله للكشف عن الارتباطات بين أجزائه .
    3- مناقشة التبريرات التى ذكرها المؤلف والحكم على مدى نجاحه أو فشله فى البرهنة
    على فكرته .
    4- يتطلب من المتعلم جهداً إضافياً يدفعه إليه إحساسه .
    مثل هذا الطالب يعلق على الشكل البياني كما يلي :
    1- عدم الاتصال بين الناس مما أدى إلى أن انتشار الاختراع الجديد لمدة طويلة جداً .
    2- وهناك بعض الاختراعات التى تشجع المخترعين على غيرها .
    3- فنجد أن شريحة السليكون التى أدخلت العالم إلى الجيل الثالث .
    هذا الوصف (مارتون وسالجو) للفروق فى كيفية تناول الطلاب لمهام التعلم يضع هؤلاء الطلاب على متصل آحادى القطب (يشبه خط الأعداد) يتم التقدم عليه من المستوى السطحى للمعالجة حيث التركيز على حفظ التفاصيل ، ويستمر التقدم حتى الوصول على المستوى العميق للمعالجة حيث التركيز ومناقشة التفاصيل (التى تم حفظها) .
    طرق التعليم الجيد :
    أ) عندما يتم تحديد السلوك الذى يجب تعلمه .
    ب) التحكم فى الظروف التى تؤثر فى سلوك التعلم .
    ج) إضافة هذين العنصرين تجعل موضوعنا هو التعليم .
    الاتجاه التسلطي :
    1) تتخذ أسلوب الشرح والتفسير وتقدم المحتوى .
    2) لا تشتمل مهمة التعلم على أي جهد أو اكتشاف يقوم به المتعلم .
    الاتجاه الكشفي :
    1) يشمل طرق التعليم القائم على الدور الايجابي للمتعلم فى عملية التعلم .
    2) لا يقتصر دوره على الاستقبال فقط ، بل عليه اكتشاف المحتوى الدراسي الذى يجب تعلمه .
    ثانياً : أسس الاستذكار الفعال :
    كيف يمكن لك أن تستذكر دروسك بطريقة فعالة ؟
    الانتباه
    أ) تخصيص وقت معين للاستذكار .
    ب) تخصيص مكان معين للاستذكار وتحاشى الاستذكار فى أماكن الاسترخاء .
    ج) بذل بعض المجهود البدنى .
    د) التدريب على الاستذكار فى الظروف المتغيرة .
    هـ) التخلص من المشكلات النفسية أو عدم التركيز .
    زيادة الرغبة فى الاستذكار :
    يرتبط هذا الأساس بمبدأ الدافعية الذى أشرنا إليه ، ويمكن للطالب أن يحقق ذلك لنفسه من
    خلال ما يلى :
    أ) التفكير فى الأهداف التى يسعى إلى تحقيقها من دراسته للمادة .
    ب) التنافس مع الذات كأن يحدد الطالب لنفسه مستوى يسعى إلى تجاوزه .
    ج) تخصيص وقت محدد للانتهاء من استذكار المادة والحرص على تنفيذ ذلك .
    المشاركة النشطة :
    يمكن أن يتحقق بالطرق الآتية :
    أ) المراجعة ب) تدوين المذكرات
    استخدام طرق القراءة الجيدة :
    القراءة بالفهم توفر لك الكثير من التعلم ويمكنك أن تستخدم لتحقيق ذلك ما يلى :
    أ) استعراض المادة استعراضاً عاماً .
    ب) الربط بين المعلومات الجديدة .
    ج) البحث عن المبادئ العامة التى تنظم التفاصيل والجزئيات .
    د) استخدام العادات الجيدة للقراءة .
    -------------------------------------
    الفصل الخامـــــس*****************
    الذاكــــــرة
    معنى الذاكرة وأهميتها
    الذاكــرة :
    1) عملية معرفية تعنى تخزين ما تم اكتسابه من معلومات .
    2) بهدف استرجاعها عند الحاجة إليها بعد انقضاء فترة من الوقت قد تطول أو تقصر ،
    وهو ما يسمى الحفظ أو الاحتفاظ .
    أنواع الذاكرة :
    1) الذاكرة الفورية أو اللحظية :
    - يتم الاحتفاظ بالمثيرات فى صورتها الأولية أو الخام .
    - تصاحب عملية الإحساس كعملية معرفية أساسية .
    - والمدى الزمني لها قصير جداً .
    - تصنف حسب عضو الحس المستقبل للمنبه .

    2) الذاكرة قصيرة المدى :
    - يتم فيها التعرف على المعلومات الواردة من الذاكرة الفورية .
    - هى موضع أغلب أنشطة معالجة المعلومات .
    - تحوى فقط المعلومات التى تكون تحت الاستخدام حالياً .
    ملحوظــة : يستدعى من الذاكرة طويلة المدى القواعد الرياضية اللازمة للحل والتى سبق حفظها ، ولابد من وجود من وجود ما سبق معاً فى الذاكرة قصيرة المدى حتى يستطيع إجراء العملية وتتصف الذاكرة قصيرة المدى بخاصيتين :
    أ) الاتساع المحدود
    ب) الدوام المحدود .
    3) الذاكرة طويلة المدى :
    - هى المستوى من التذكير الذى تستبقى فيه المعلومات .
    - أو معلومات مختزنة فإنه يستدعيها من ذاكرته بعيدة المدى لتداولها فى الذاكرة قصيرة
    المدى .
    ومن أمثلة المعلومات المختزنة فى الذاكرة طويلة المدى أسمك ، وأسماء أقاربك .
    مراحل عمل الذاكرة :
    مرحلة الاكتساب مرحلة التخزين مرحلة الاسترجاع
    يتفق علماء النفس على أن موقف الذاكرة الكامل يمر بثلاث مراحل هى :
    - مرحلة الاكتساب : وفيها يكتسب الفرد المعلومات ويضعها فى الذاكرة .
    - مرحلة التخزين : وفيها يتم استبقاء المعلومات .
    - مرحلة الاسترجاع : وفيها نستعيد المعلومات التى تم تخزينها .
    كيف نقيس الذاكرة ؟
    يمكن قياس الذاكرة بأحد الأساليب الآتية :
    1) التعرف :
    - بأن يطلب من الشخص أن يتعرف على عدد من المنبهات معروضة بين منبهات
    أخرى.
    - ما يحدث عند اختبارك بطريقة الاختيار من متعدد ، فأنت تتعرف على الإجابة
    الصحيحة التى سبق لك دراستها .
    2) الاستدعاء :
    - بأن يطلب من الشخص أن يسترجع معلومة أو معلومات سبق التعرض لها فى فترة
    سابقة .
    مثال: عند سؤالك عن معلومة تاريخية أو نظرية رياضية .
    - تختلف طرق القياس عندما يكون المطلوب قياس الذاكرة قصيرة المدى أو الذاكرة بعيدة
    المدى .
    3) النسيان :
    - النسيان فقدان دائم أو مؤقت للقدرة على الاستدعاء أو التعرف على ما تم التعرض له .
    - يحدث فى حالة الذاكرة طويلة المدى خاصة فى المعلومات المختزنة منذ فترة طويلة .
    - قد يصاحب كلا من الذاكرة المباشرة وذاكرة المدى القصير .
    ولعل أهم العوامل التى تؤدى إلى ذلك ما يلي :
    - التضاؤل : قد يحدث النسيان مع مرور الوقت لعدم استخدام المواد المختزنة فى الذاكرة
    - التشويه : قد يحدث النسيان نتيجة لتشويه أثر الذاكرة حين يتم تخزين بعض المواد
    بطريقة صحيحة أو غير ملائمة .
    - الكبت : قد يحدث النسيان نتيجة رغبة الشخص فى عدم تذكر مواقف معينة .
    - التداخل : قد يحدث النسيان نتيجة تداخل المواد المختزنة بعضها مع بعض .




      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 4:26 am